اجمل طلاب


    نزه الى الطبيــــــــــــــــــه

    شاطر
    avatar
    محمد جلال
    admin
    admin

    ذكر
    عدد الرسائل : 44
    العمل/الترفيه : طالب
    المزاج : جامد أخر حاجه
    السٌّمعَة : -1
    تاريخ التسجيل : 04/10/2009

    نزه الى الطبيــــــــــــــــــه

    مُساهمة من طرف محمد جلال في الخميس أكتوبر 08, 2009 8:15 pm

    ( نزه الـــــى الطـــــــــبيه)
    راودتنى نفسى ذات يومأ أن أذهب في نزهة الى الطبيعة
    فذهبت وأعجبنى نقيق الطيور وصفير الاشجار ونسمة الريح الهادئة
    وعندما كنت أتامل تلك الطبيعةالخلابة فلفت نظرى عصفور جميل
    ذو صوت رنان
    فقلت ياليتنى أفهم غناؤه "" فجلست بالقرب من تلك الشجرة
    فسمعت صوت لم يفهمه الاعقلى فقال\ ــــــــــــــــــــ
    أنا عصفورجميل على الغصن أغني
    وفى القفص يكثر همــــــــــــــــــــــى
    وبينما كنت أتحدث معه فاجانى شىء غريب فنظرت الا
    وهى غزالة جميله القت على سلامها الرقيق والخفيف وذهبت
    بسرعة الريح فذهبت وراءها فرايت شىء عاليا فقلت \ ماهذا الشىء
    فجاوبنى بصوت العالى:وقال أنا الجبل رمز الجهادوالعطاء والشموخ والامل
    فقلت له:هل تتحرك ؟ فقال لاانا لااتحرك ولكن انا الذى تفجر منى الماء هنا
    وسأل من قلبى أنا وراح يسقى الارض ويسقى بنى الانســــــــــــــــــــــــان
    أراقب الطيور والغزلان::أنا الذى تحملت حر الصيف وبرد الشتاء وريح الخريف
    التى لم تهزنى :: واتانى الربيع وزهرة البديع ثم هطل شىء على رأسي :ــــــــ
    فقلت ماهذا الشىء ؟ كانه صوت بكاء فقالت أنا قطرة ماء :: أنا ابى البحــــــر
    وأمى الغيمة فارقتهما وقلبى حزين على فراقهما فراحت من رقتها وهى تحكى
    قصتها وتبكى :
    فقالت لها:لاتحزنى أن فراقك لاهلك ياتى لنا نحن البشر بالخير الوفيــــــــــــــــــر
    يسقى الزرع :: وتصبح قطراتك على الازهار كالالماس فلا يحبك أهلك فحسب
    فانما الكون جميعا يحبك فلا تحزنى فذهبت وأختبئت تحت ظل شجرة ثم قلـــــــت
    يالها من شجرة كبيرة وكريمة تعطى الانسان الظل وتعطيه من ثمارها
    وقلت لها : شكرا ايتها الشجره فقالت لاتشكرينى أنا اشكر الله على ماهدانى
    وخلانى بيوتا للطير والنحل وغذاء لبنى الانسان :/: فحمدت ربى وشكرتـــــه
    على نعمته علينا
    بعدها رأيت فراشه جميلة ذات الوان زاهية فقلت: ما شاء الله وسبحان الله:
    ثم جلست لاتاملها وهى على الزهرة فقلت : ياليتنى كنت فراشة مثلها أطير
    من زهرة الى زهرة أشم رائحتها فى كل وقت وحين "" فردت على السلام
    فقالت نحن لانشم العطر فحسب وانما نحن الفراشات نحيا مع بعضنا البعض
    بحب وود وكل واحدة فينا تعطف على الاخرة
    وان هذه الحقول وزهرها البهيج لنا جميعا والنحل والانسان
    ثم أخذنى الوقت وأنا اتحدث معها فاذا والشمس تغرب فذهبت وودعت الطبيعة
    ودعيت الله أن يحميها ويجعلها مثلما هى جنة للجميع*************

    التوقـــــــــيع*******(حـــــــمـــــــاده)*************

      الوقت/التاريخ الآن هو الخميس ديسمبر 13, 2018 11:07 am